في زمن الرجال كنا نفرح بكل جديد في الاردن.  اليوم نضع الايادي على القلوب عندما نسمع او نرى اي مشروع او خطة جديدة للدولة الاردنية والسبب هو الفساد.  تعودنا خلال العقد الماضي بأن كل مشروع وكل خطة وكل (انجاز) ورائهم قصة فساد يسرق بها الوطن وتتضخم بها ارصدة الفساد.  بالتالي عندما وجدت ان شرطة السير اصبح لها قبعات جديدة اول فكرة خطرت على بالي هي:  من المستفيد؟

 

There was a time in Jordan when we really felt proud of new projects and new plans for Jordan.  Today, that feeling is gone.  Today every time we hear about a new project or plan for the government we fear the corruption behind them.  That is why when I saw the new hats for the traffic police, the first question that came to me was:  who is benefiting out of this?