بطل لكن (مش) على يسعد صباحك

بطل لكن (مش) على يسعد صباحك

مثل غالبية الشعب الأردني لا أتابع التلفزيون الأردني

لكن صباح يوم الجمعة تسمرنا في المنزل كبقية الشعب الأردني بانتظار برنامج يسعد صباحك

تسمرنا بانتظار برنامج مشوق عن اول ميدالية اولمبية أردنية رسمية في التاريخ

تسمرنا بأنتظار مكالمة مع البطل لأننا ندرك ان الامكانيات لا تسمح بمقابلة صوت وصورة

تسمرنا بانتظار استضافة والدة البطل لنبكي فرحا سويا معها

 …لكن

تسمرنا (على الفاضي) ويسعد صباحك لم يسعد صباحنا

 لماذا تجاهل برنامج يسعد صباحك واحد من أهم الانجازات الرياضية في التاريخ الأردني؟

لا بد من وجود سبب

:أخذنا على عاتقنا في موقع عراريات ان نجمع أهم عشر اسباب ونشاركها معكم

النت كانت مقطوعة في  موقع التصوير (منتجع او بيتش) والجماعة غير مشتركين بقنوات رياضية بالتالي لم يعرف الطاقم عن الانجاز

مؤامرة صهيونية إمبريالية بالتعاون مع البرازيلية حيث لم يتم أبلاغ التلفزيون الاردني بالانجاز قبل 3 ايام للاستعداد

الأخوان المسلمين (ليش ما بعرف)  لكن لا بد ان لهم يد فيما حصل

لم يكن هناك حبر في الألة الطابعة بالتالي لم يكن بالأمكان طباعة نص جديد للحلقة

لأن البث حصل من منطقة البحر الميت وعلميا معروف أن التوقيت في البحر الميت متأخر يوم عن البرازيل

لا يمكن التغيير في النص الا بموافقة المدير العام والمدير العام كان سهران مساء الخميس ولا يمكن ايقاظه

طاقم العمل بالكامل كان في صلاة الفجر جماعة بالتالي ضاع عليهم الخبر

الميداليات الاولومبية الأردنية (مثل الرز) بالتالي (مش رح تفرق) ميدالية جديدة

البطل الذهبي أحمد ابو غوش ما عنده واسطة مثل بقية فقرات البرنامج

لا يمكن ذكر أي انجاز في التايكواندو دون ذكر سمو الامير الحسن ولا يمكن ذكر سمو الأمير الحسن بالاعلام دون موافقات من فوق فوق والموافقات تحتاج شهر من الاعداد

مصطفى وهبي التل